الـكــــــــــرنك 1000

الدين , الحياه , برامج الكمبيوتر , برامج الانترنت, اكواد , اشهار المنتديات
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أخرالمواضـيع
https://i.servimg.com/u/f41/14/21/83/26/homepa10.gifhttps://i.servimg.com/u/f41/14/21/83/26/thread10.gifعدد أعضاء المنتدى https://i.servimg.com/u/f21/14/21/83/26/menu10.gif 5838 https://i.servimg.com/u/f41/14/21/83/26/thread10.gif أهلا وسهلا بك https://i.servimg.com/u/f21/14/21/83/26/menu10.gif زائرhttps://i.servimg.com/u/f41/14/21/83/26/thread10.gifأخر عضو مسجل https://i.servimg.com/u/f21/14/21/83/26/menu10.gif azerty90

تذكرنــي؟
الصفحة الرئيسية غرفه شات الكرنك التسجيل البحث فقدت كلمة المرور؟ اتصل بنا فوتوشوب اون لين دخول

شاطر | 
 

 ليله من ليآلي الشتآء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ESLAM BADR


avatar


الجنس الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 72
الميلاد الميلاد : 15/01/1998
تاريخ التسجيل 14/11/2010
نقاط نقاط : 6416
العمر العمر : 20
الابراج الابراج : الجدي

مُساهمةموضوع: ليله من ليآلي الشتآء   الإثنين 15 نوفمبر - 11:54



في ليلة من ليالي الشتاء المظلمه كنت جالس لوحدي في المنزل أمام المدفئه ..
وبجانبي طاوله صغيره يوجد عليها فنجان من القهوة ...
وفي هدوء تام ... سمعت صوت قادم من داخل غرفة النوم ..
صوت ضحك وبكاء في نفس الوقت ..
لقد أفزعني قلت أنا أتخيل .. ولكن لم يكن خيال ..
فقمت من مكاني بكل هدوء و دخلت غرفه النوم ..
فلم أجد شيئا .. فستعزت بالله من الشيطان الرجيم ..
وذهبت لأكمل القرائه ... صفحه بعد صفحه ...
وأنا كل تركيزي علي القراءة و فجأه وبدون سابق إنذار ..
أنقطعت الكهرباء بسبب الأمطار و البرق الكثير ...
فأسرعت لأاحضر شمعه من درج الطبخ
وطبعا كنت لا أري شيئا و وصلت إلي المطبخ بصعوبة
وأخذت القداحه و أشعلتها وذهبت إلي مكاني
علما بأن المدفئه كانت مشتعلة .. ولكني أردت أن أشعل شمعه ..
فألسقتها إلي الطاوله و أخذت في القراءة مجددا ...
ولكن هذه المره سمعت الصوت مجددا ..
وأخذت الشمعه و ذهبت إلي غرفه النوم ...
لكي أجدها غير مرتبه بمعني آخر (( مبهدله ))
فإذا بعيني تنظر إلي السقف ,, وياليتني ما نظرت
كانت المفاجأه ... لقد رأيت مخلوق عجيب غريب ..
لا أعرف كيف أوصفه غير أني كان سوف يغمي علي
من الرعب .. لقد رجعت إلي الوراء بهدوء ..
خطوه بعد خطوه .. إلي أن وصلت إلي الباب
فأغلقته بسرعه حتي أنه كاد أن يقع ..
فإذا بي أجري بهستيريه غير مسيطر علي نفسي
وطبعا لقد أنطفأت الشمعه .. حل الظلام ..
إلي أن هناك ضوء خافتا قادم من غرفه الجلوس ..
إنه ضوء المدفأة ... جريت إلي خارج المنزل ..
لأجد كل المنازل التي بجواري فارغه ..
كأن لا أحد يسكنها .. و عشب منزلي ... ميت !!
وكأن المدينه حل بها الخراب ... ماذا بي بفاعل !!
أخذت أجري و أجري و أجري .. عندما ..
ظهر لي من الظلام وكأنه تابع يتبعني ..
بأعداد هائله مخيفه مرعبه ...
فأذا بي أجري و أجري .. إلي أن بالصدفه
كأن الله أرسلها لي أجد سيارة عابرة ..
فإذا بي أجري نحوها و أوقفها وتحدثت مع الشخص
الذي يركبها .. و أقلني إلي منزله .. و أنا معه في السيارة
أخذت أفكر من أين ظهرت هذه السياره .. من عدم ؟!!
كيف حدث ذلك و كيف و كيف و كيف ...
و وصلت إلي منزله إنه منزل مقزز ...
جميع النوافز محطمه و تفتح و تغلق لوحدها ..
منزل مرعب كالذي نشاهده في الأفلام ..
ولكن أفظع ... دخلت معه إلي المنزل ..
جلسنا و تحدثنا علي ضوء المدفئه ..
قدم لي كوبا من الشاي .. أخذت منه أول
رشفه .. ثم الأخري .. ثم الذي يليها ..
هناك شئ مختلف عن طعم الشاي العادي ..
بعد خمس دقائق بدأت أشعر بالنعاس ..
لقد أغمي علي .. بعد أن أستيقظت ..
ذهبت إلي غرفه الجلوس في منزل الرجل ...
لا يوجد أحد .. إلي المطبخ .. إلي الحمام ..
لا أحد .. ماذا أفعل ؟!! لآ يوجد أحد
في أرجاء المنزل كلها ... ذهبت إلي خارج المنزل ..
وكانت المدينه كما هي (( خرابه )) ...
لم أدري أين أنا و كأني فقدت الزاكره ..
ما الذي سقاني إياه هذا الرجل ؟!!
لا يوجد أحد في المدينه .. كأنها مدينه مهجوره ..
ولكن للأسف كان هذا آخر يوم ...
يوم مماتي .. سوف أحكي لكم ماذا حدث ..
بعد أن ذهبت خارج منزل الرجل ..
كانت المدينه مدمره (( خرابه )) كما حكيت ..
أخذت أتجول في الشوارع لست أعرف أين أنا
أو أين انا ذاهب .. الهدوء يسود المكان ..
فإذا بصوت مثل صوت جناح الذبابه ..
أخذ الصوت يعلو ثم يعلوا ثم يعلوا ..
حتي أقترب الصوت مني كان الصوت
لا يحتمل .. أخذت أسد أذني بيدي ..
ولكن لا شئ .. الصوت ما زال قوي !!
فألتفت خلفي فإذا بالمئات و المئات من
الكائن العجيب الذي رأيته في غرفه النوم الخاصه
بي في منزلي .. لقد فزعت .. لا أعرف ماذا أفعل ..
أخذت أجري و أجري و أجري ..
ولكن .. لم أستطع الهرب منهم ...
و أذا بالمئات يمسكوا بي ..
ويحلقون بي .. لم أكن أعرف ماذا أفعل ..
أخذت أصرخ و أقول النجده ...
ولكن لا أحد .. وبعد قليل إذا بي أسمع صوت ..
صوت ينادي علي أسمي بصوت أخذ في العلو ..
ثم العلو و العلو .. فإذا بي ..
كنت نائما علي الكرسي أما مدفئأت بيتي
وكان الذي ينادي علي أسمي أمي و أبي ..
لقد عادوا إلي المنزل .. و أخذت أقول المعوذتين في
سري و أقرأ الفاتحه و أستعوذ بالله من الشيطان الرجيم
وأخذت أهدأ في نفسي و أقول كان حلما ...
ولكن عندما دخلت أمي إلي غرفه النوم ..
وإذا بصرخه مدويه تكسر الهدوء الذي في المنزل ..
و جرينا أنا و أبي إلي غرفه النوم وكانت أمي ..
مغشي عليها !! فأرتفع نظرنا إلي السقف ..
وكانت المفاجأه .. لقد كانت ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كاكاى


avatar


الدوله الدوله : مصر
الجنس الجنس : ذكر
الهوايه الهوايه : الرياضه عدد المساهمات عدد المساهمات : 288
الميلاد الميلاد : 04/09/1985
تاريخ التسجيل 22/10/2009
نقاط نقاط : 7766
العمر العمر : 33
الابراج الابراج : العذراء

مُساهمةموضوع: رد: ليله من ليآلي الشتآء   الأربعاء 17 نوفمبر - 2:36



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ليله من ليآلي الشتآء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الـكــــــــــرنك 1000 :: الادب والقصص والشعر والحكايات
 :: منتدى حكايات الرعب و الجن والعفاريت
-
انتقل الى: